XCLUB-COOL STUFF AROUND YOU

 找回密码
 Register
查看: 0|回复: 0

دبلوماسية المملكة تحاول رأب الصدع بين الأطراف المتصارعة بمالي

[复制链接]

7252

Threads

7252

Posts

110K

Xpoints

LV25

X'Club badge exclusive for Egyptpost star1post star2post star3post star4post star5

发表于 2020-09-04 22:00:14 来自手机 | 显示全部楼层 |阅读模式
دورٌ كبير تلعبهُ مصالح الدّبلوماسية المغربية لرأبِ الصّدع ما بين الأطراف المتصارعة في دولة مالي، وهو صراعٌ ذو أجنداتٍ داخلية وخارجية برزَ عقبَ رفضِ بعض التّيارات نتائج الانتخابات التّشريعية الأخيرة، خاصة بعد إقرار المحكمة الدّستورية بصحة نتائجها.
وتحاولُ المملكة التّدخل بآلياتها الدّبلوماسية "اللّينة" لإعادة ترتيب الوضع الدّاخلي في دولة إفريقية تجمعها روابط مهمة وحسّاسة بالمصالح المغربية، حيث تعملُ الأخيرة على تعزيز الاستقرار والحوار وعدم التّوجه إلى خيارات سياسة فرض الأمر الواقع مما سيحول مالي إلى مستنقع ممتد في منطقة الساحل والصحراء.
وعقبَ إعلان نتائج الانتخابات التّشريعية في مالي، بزرت أصوات معارضة تنادي بإعادة الاستحقاق الوطني في بعض المناطق، وترفض قرارات المحكمة الدستورية، خاصة الدائرة الانتخابية لرئيس المجلس الوطني، البرلمان المالي، التي عرفت خروقات كبيرة حسب المعارضة.
وتترافق هذه الأزمة السياسية مع تصاعد حدة الهجمات الإرهابية التي بقيت العاصمة باماکو بمنأى عنها، حيث يعمل المغرب على تخفيف التوتر وتسوية الصراع في ظل تصعيد متبادل بين الجهات الحكومية والمعارضة التي تقود العصيان المدني.
ومن المنتظر أن يطلق الرئيس المالي خطوات مهمة وكذلك قرارات سياسية تدفع نحو حكومة وطنية جامعة لكل التيارات السياسية المشاركة في الانتخابات.
المغرب والمصلحة المشتركة
خطري الشّرقي، باحث في العلوم السّياسية والإعلام، قال في تصريح لجريدة هسبريس الالكترونية إنّ "مالي تحتلّ مكانة مهمة في الخريطة الدبلوماسية المغربية، وهي أحد أهم الدول التي تربطها بالمملكة علاقات متينة وقوية"، مبرزاَ أنّ "هذا الأمر جعل المغرب معنيا يشكل قوي بجميع الأحداث التي تعرفها".
وأوضح المحلّل السياسي أنّ "المغرب يتبنى سياسات أكثر واقعية على الساحة الدولية، خصوصا في منطقة الساحل والصحراء، نظرا للمصالح الاستراتيجية المتنامية له هناك"، مورداً أنّ "المغرب يسعى إلى تقريب وجهات النظر بين الفرقاء في مالي".
وأشار خطري إلى أنّ "المملكة تتوخّى إقامة بنية قوية للحفاظ على وحدة مالي على غرار اتفاق الصخيرات حول أزمة ليبيا"، مستدركاً بأن "الأمر مختلف في مالي في ظل حرص الدبلوماسية المغربية على تعزيز الاستقرار والحوار وعدم التوجه إلى خيارات سياسة فرض الأمر الواقع".
وشدّد المتحدث على أنّ "الدبلوماسية المغربية تحاول تقريب وجهات النظر حول أسباب الخلاف مع الفرقاء الماليين الذي يرجع أساسه إلى إلغاء المحكمة الدستورية المالية نتائج بعض الدّوائر في الانتخابات التي تم إجراؤها في مارس وأبريل".
واسترسلَ بأنّ "الدبلوماسية المغربية تحاول توجيه الأزمة وعدم دخولها في إجراءات معقدة في ظل تباين إقليمي حولها، وتجاوز الجدل الداخلي عبر اتخاذ الإجراءات للحفاظ على الأمن والاستقرار في ظل وجود مبادرات خارجية أخرى على، غرار مبادرة دول الساحل والصحراء".
شريك وسيط
من جانبه، يرى الدّكتور الشرقاوي الروداني، باحث في العلاقات الإفريقية والسّاحل، أنّ "الأزمة الاقتصادية والاجتماعية والأمنية ألقت بظلالها على المناخ السياسي المتشنج في مالي، خاصة بعد تزايد الوفيات في صفوف القوات المسلحة المالية في وسط وشمال مالي في صراعها مع الجماعات الإرهابية المنتشرة في الساحل الإفريقي وجنوب الصحراء، والتي تعتبر منطقة موبتي واساغو ميناكا أحد نقط ارتكازها في المنطقة".
وأشار الروداني في تصريح لهسبريس إلى أنّه "منذ أكثر من ثلاثة أشهر، تم اختطاف زعيم المعارضة المالية، صوميلا سيسي، في وسط البلاد من قبل رجال مسلحين"، مبرزاً أنّ "الرجل ذا 71 عاما سياسيٌّ له وزنه داخل المشهد السياسي، وحتى الآن ما يزال في أيدي خاطفيه من الجماعات المسلحة".
في ظلّ هذه الظروف، يضيفُ الخبير في الشّؤون الأمنية، "اندلعت الاحتجاجات في باماكو للمرة الثالثة في هذه السنة، وعرفت مشاركة كبيرة من التيارات والحركات السياسية المعارضة للسياسة الحكومية وللتواجد الأجنبي فوق أراضيها".
كما أن أحد المطالب للتيارات والحركات السياسية المنتمية للوسط والشمال، يكمل الروداني، هو "اتفاق الجزائر الموقع سنة 2015 الذي تطالب هذه التيارات بعدم جدواه نظرا للإقصاء التي عرفته بعض التيارات التي تجنح للسلم".
وأبرز الروداني أنّ "المملكة المغربية وبحكم العلاقات الثنائية المتميزة مع دولة مالي، استطاعت أن تكون صلة وصل ووسيط موثوق وذي مصداقية من أجل رأب الصدع بين المعارضة والقصر الرئاسي"، موردا أنّ "هذا المعطى تكلل بالنجاح، نظرا أولا للمكانة والاحترام الكبير للملك محمد السادس من مختلف الفرقاء السياسيين، وكذلك نوعية العلاقات الثنائية السياسية، الاقتصادية والتضامنية بين البلدين".

本帖子中包含更多资源

您需要 登录 才可以下载或查看,没有帐号?Register

x
回复

使用道具 举报

您需要登录后才可以回帖 登录 | Register

本版积分规则

Infinix Official Website|Infinix official mall|infinix Note 4|XCLUB-COOL STUFF AROUND YOU

GMT+8, 2021-08-04 17:51 , Processed in 0.048126 second(s), 21 queries .

Powered by Discuz! X3.4

© 2001-2017 Comsenz Inc.

快速回复 返回顶部 返回列表